سجل الزوار تعاون معنا أخبر عنا اتصل بنا
  
   الصفحــة الرئيســة
   تعـرف علـى الشيـخ
   الصوتيـــــــات
   بحوث ودراســــات
   الفتــــــــاوى
   اســــتشـــارات
   آراء ومقـــــالات
   المكتبـــة العلميــة
   تواصـل مـع الشيـخ
   جــدول الــدروس
   البــــــث المباشر

182380271 زائر

  
أرسل سؤالك

 


 
 

عنوان الفتوى

سفر الزوج وحده في الإجازة

رقم الفتوى  

2224

تاريخ الفتوى

8/6/1428 هـ -- 2007-06-23

السؤال

بعض الناس اعتاد في الإجازة الصيفية أن يسافر مع أصدقائه ويترك زوجته وأولاده فما رأيكم فضيلة الشيخ بهذه الظاهرة ؟

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد : فسفر رب الأسرة وحده هذا لا أراه في غالب الأحوال ، لا سيما إذا طالت المدة ؛ لما يترتب على ترك الأسرة - ولاسيما في مثل أيام الإجازة - من المفاسد والمساوئ الكثيرة، لأن الغالب على كثير من الأسر أنه إذا غاب راعيها تعودت على الانفلات والتسيب والضياع، ولاسيما إذا تهيأت الأسباب وغاب الرقيب ، فتراهم يمارسون من التصرفات السيئة ، مالا يفعلونه لو كان والدهم – مثلاً – حاضراً، والنفس إذا اعتادت الانفلات صعب فطامها. ومن الملاحظ أن الأب إذا غاب عن أسرته يوماً أو يومين رأى اختلافاً ، فكيف بمن يغيب أشهراً، وفي مثل هذه الأيام التي يرغب الناس فيها بمفارقة ما اعتادوه وألفوه ؟

رجوع طباعة إرسال
 
 

يجبر نفسه على ترك المعصية بالنذر
***

استغلال الوقت وحفظه من الضياع
***

  
  
  
  
  

  
باقة جوال نور الإسلام